“آلة القانون” تحتفي برائدها المكي فرفرة بسلا

المكي فرفرة  المحتفى به في هذه الدورة ، والذي توفي سنة 1975، هو من مواليد الرباط 1920،  درس الصولفيج والبيانو والهارب على يد أساتذة فرنسيين ،التحق بعد ذلك بأساتذة مصريين حيث تعلم العزف على العود والإيقاع  وحفظ الموشحات العربية.. حصل على 7 ميداليات في التكوين الموسيقي  والهارموني من المعهد الموسيقي  بفرنسا ليكون بذلك أول موسيقي أكاديمي بالمغرب الى جانب الأستاذ عبد الوهاب أكومي ،

وكانت الموسيقى تمارس بطريقة تقليدية بالحفظ والسماع.. تعلم العزف على آلة القانون على يد المصري المرسلي في ثلاثينات القرن الماضي.. التحق بفرقة الموسيقى الأندلسية مع الأستاذ الجعيدي  بتواركة وعزف أمام المغفور له الملك محمد الخامس..

وفي ستينات القرن الماضي التحق بالجوق الملكي العصري باستدعاء من المغفور له الملك الحسن الثاني..من مميزاته أنه كان عازفا أكاديميا متمكنا على آلة القانون..كما كان يدرس هذه الآلة ومواد أخرى بطرق بيداغوجية بشهادة مجموعة من الموسيقيين الذين استفادوا منه وعلى رأسهم الأستاذ عبد الكبير الحداد أستاذ آلة القانون بالمعهد الوطني للموسيقى بالرباط.

كما تنظم عدة ورشات تدريبية ومائدة مستديرة حول ” الة القانون ” كما سيعرض ربورتاجا يؤرخ لأهم مراحل صناعة الة القانون ، ويختتم المهرجان بتكريم عازف التشيلو الاول في المغرب الاستاذ محمد المكاوي .

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2018-10-24

قم بنشر تعليق

مقالات مقترحة