تقنية جديدة تترجم كلامك إلى أكثر من لغة بنفس الصوت

طور مجموعة من العلماء من شركة بابيلون التى تتخذ من سان فرانسيسكو مقرا لها تقنية جديدة قادرة على حل مشكلة الترجمة التى يعانى منها العديد من الأشخاص حول العالم، إذ نجح الباحثون فى تطوير تقنية تتيح للفرد ترجمة أى شيء يقوله إلى لغات أخرى متعددة بصوته، وهو ما يعنى أنه من الممكن أن يتحدث الشخص بعدة لغات دون الحاجة إلى تعلمها.

تقنية الترجمة الجديدة

وفقا لموقع thenextweb الهولندى، فيستخدم العلماء مع تقنية الترجمة الجديدة البرمجيات الخاصة فى استوديو بسان فرانسيسكو لالتقاط سمات الصوت المختلفة والتى تساعدهم فى محاكاتها بلغات متنوعة، وهذه المحاكاة سيتم دمجها مع تقنية فريدة قادرة على توليف الكلام فى اللغات المختلفة، وتستهدف حاليا الإنجليزية والفرنسية والإسبانية والألمانية والبرتغالية والماندرين واليابانية والهندية.

وتقول الشركة إن تقنية الترجمة الجديدة التى طورتها كانت قيد الإنشاء منذ 13 عاما، وسيتم تطبيقها فى مجموعة واسعة من الأشياء، بما فى ذلك تطبيقات صوتية للأفلام والألعاب والمحتوى التعليمى والمساعدين الظاهريين فى الخدمات الهاتفية والأجهزة الطبية، وحتى والحفاظ على اللغات والأصوات للأجيال القادمة وإعادة استخدامها فى المستقبل.

دعم تقنية الترجمة

 الجدير بالذكر أن تقنية ترجمة الصوت جمعت 30000 دولار دعم على منصة تمويل الجماعى إنديغوغو، بالإضافة إلى دعم من بضع الشركات الأخرى المتخصصة فى الصوتيات.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2017-06-29

قم بنشر تعليق

مقالات مقترحة