بطولة العالم لألعاب القوى 2017: سفيان البقالي يفوز بفضية مسابقة 3000 م موانع

أهدى العداء الواعد سفيان البقالي المغرب أول ميدالية في بطولة العالم لألعاب القوى المقامة على أرضية الملعب الأولمبي في لندن إلى غاية 13 غشت الجاري.

وذلك بعد فوزه بفضية مسابقة 3000 متر موانع.

وحل العداء المغربي في المركز الثاني بتوقيت 8 د و 14 ث و 49 /100 ، خلف البطل الأولمبي العداء الكيني كونسيسلوس كيبروتو الذي حل في المركز الأول بزمن قدره 8 د و 14 ث و 12 /100.

وكان المركز الثالث من نصيب العداء الأمريكي إيفان جايغر بتوقيت 8 د و 15 ث و 53 /100 صاحب أفضل توقيت عالمي للسنة ( 8د و1 ث و 29 / 100).

وبهذا الإنجاز أدخل البقالي ،البطل الصاعد (21 عاما) رابع أولمبياد ريو 2016 في نفس المسابقة (8 د و 14 ث و 35 /100) ، المغرب سبورة الميداليات برسم بطولة العالم السادسة عشرة التي انطلقت الجمعة الماضي في انتظار مشاركة باقي المتسابقين.

وكان البقالي، صاحب المركز الرابع في بطولة العالم للشبان في أودرجين ( الولايات المتحدة) عام 2014 ، قد حقق توقيت 8 د و 05 ث و 17 /100 في ملتقى روما في يونيو الماضي، حيث حل وراء الكيني كونسيسلوس كيبروتو ، قبل أن يفوز بالمركز الأول بملتقى محمد السادس الدولي لألعاب القوى، المحطة العاشرة من مسابقة العصبة الماسية، التي أقيمت منافساتها في 16 يوليوز المنصرم بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط حيث سجل توقيت 8 د و 5 ث و 12 /100.

وتعد فضية البقالي ثالث ميدالية للمغرب في مسابقة 3000م موانع ضمن بطولة العالم بعد برونزية وفضية علي الزين في دورتي اشبيلية 1999 وإدمونتون 2001، علما بأن هذا الأخير أحرز أيضا برونزية المسابقة ذاتها في أولمبياد سيدني 2000.

وتعتبر فضية البقالي الميدالية الـ29 للمغرب في تاريخ مشاركاته في المونديال منذ دورة هلسنكي 1983 في فنلندا (10 ذهبيات، 12 فضية و7 برونزيات).

وفضلا عن البقالي، تعقد الكثير من الآمال على عبد العاطي إيكيدير (30 عاما)، حامل برونزية 1500 م في بطولة العالم 2015 في بكين، وبرونزية أولمبياد ري ودي جانيرو 2016.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2017-08-09

قم بنشر تعليق

مقالات مقترحة