عرقلة الخط السككي بين الجديدة والدار البيضاء

استنكر المكتب الوطني للسكك الحديدية “الأعمال غير المسؤولة” التي قام بها عشرة مسافرين نزلوا أمس الخميس إلى السكة، وهو ما تسبب في عرقلة حركة النقل السككي بين الجديدة والدار البيضاء عقب توقف غير مبرمج.

وأوضح المكتب، في بلاغ له، أن القطار الرابط بين الجديدة والدار البيضاء اضطر إلى التوقف لمدة عشرة دقائق في انتظار إخلاء السكة بسبب الأشغال الجارية.

وأضاف أنه “عقب هذا التوقف غير المبرمج، تم تشغيل إشارة الإنذار ونزل حوالي عشرة مسافرين إلى السكة، رغم أن القطار كان مستعدا لاستئناف سيره ومنعوا انطلاقه”.

وأشار البلاغ إلى أن “هذا المنع عرقل القطارات التي كانت وراءه وكذا قطارات أخرى منطلقة من محطة الدار البيضاء- المسافرين أو متوجهة إليها، مما تسبب في اضطراب حركة النقل السككي”، مسجلا أن حركة السير عادت إلى طبيعتها في حدود الساعة العاشرة و35 دقيقة عقب تدخل السلطات بعين المكان.

وندد المكتب الوطني للسكك الحديدية بهذه “الأعمال غير المسؤولة التي تعيق السير العادي لخدمة عمومية”، وتقدم باعتذاره لزبنائه بسبب الإزعاج الذي سببه الحادث.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2017-07-14

قم بنشر تعليق

مقالات مقترحة