المصالح الأمنية توضح حقيقة فيديو تعذيب فتيات لقطة

فندت مصالح ولاية أمن طنجة، ما تم تداوله في عدد من الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي حول مقطع فيديو مصور، ظهرت فيه مجموعة من الفتيات يعذبن قطة صغيرة بشكل وحشي، والذي نسبت وقائعه إلى مدينة طنجة.

وكشفت ولاية أمن طنجة، في بلاغ لها، أنها بتعاون مع المصالح الأمنية المركزية، للتأكد من صحة الفيديو المتداول، تم التوصل إلى أن حقيقة الواقعة تمت في دولة ماليزيا، وحسب المعطيات المتوفرة، فإنه تم توقيف الفتيات المتورطات في هذا الفعل المشين بمدينة “سيلانغور” .

وأضاف البلاغ نفسه، أنه تصويبا للحقيقة، وحرصا منها على الإحساس بالأمن في المدينة، فإن ولاية أمن طنجة تؤكد أن الوقائع، التي تم تداولها غير صحيحة، ووقعت في دولة أخرى

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2020-05-09

مقالات مقترحة