بالصور: تصاميم جديدة تكشف توزيع مقاعد الطائرات بعد أزمة فيروس كورونا

أثرت جائحة فيروس كورونا  المستجد “كوفيد – 19″، على الرحلات الجوية فى جميع أنحاء العالم، وتركت الطائرات رابضة على الأرض للحد من انتشار الفيروس، لكن شركة إيطالية، بدأت العمل على تصميمات جديدة لمقاعد الطائرات ما قد يسمح بالسفر الآمن بعد فيروس كورونا، وتشمل التصميمات الجديدة للقسم الاقتصادى على الطائرات، التى أنشأتها الشركة المنفذة، تركيب أغطية واقية فى كل مقعد، وإضافة حواجز بين الركاب. 

مشهد لتوزيع المقاعد

مشهد لتوزيع المقاعد و وفقا لما نشر على موقع قناة “روسيا اليوم” الإخبارية، وبظهر رسم مفصل المقاعد الوسطى منفصلة وتواجه الاتجاه المعاكس لمقاعد الممر، وتلك التى بجانب النوافذ، ما يسمح بالعزل الأقصى بين الركاب الجالسين بجانب بعضهم البعض. 

التصميم الجديد حال تنفيذه

التصميم الجديد حال تنفيذه وقد يكون هذا المفهوم الجديد، أفضل وسيلة للالتزام بالتباعد الاجتماعى، دون استخدام تدابير من شأنها ترك مقاعد فارغة على متن الطائرة. 

تصميم المقاعد المعاكسة

تصميم المقاعد المعاكسة وأطلقت الشركة على هذه المقاعد فى الاتجاه المعاكس، اسم مقعد يانوس، وهو اسم الإله الرومانى ذى الوجهين.أما فى الدرجة السياحية، فسيكون لكل مقعد شاشة بلاستيكية حول الرأس والجانب، ما يمنع الاتصال بالراكب الجالس بجانبه. 

وتتميز الشاشة التى تسمى Glassafe بالشفافية، للسماح بالاتصال مع ضمان منع انتشار أى فيروسات بين المسافرين. وبينما ادعت الشركة، أن مفهومها الجديد جاهز للإنتاج، فمن غير المحتمل أن يتم تصنيعه فى أى وقت قريب، حيث يحتاج إلى تمرير لوائح السلامة أولا. 

تصميم درجات المقاعد المختلفة

تصميم درجات المقاعد المختلفة ويشار إلى، أنه لا يوجد دليل علمى يثبت عمل الشاشات العازلة بشكل صحيح، حيث تقول العديد من الدراسات إن فيروس كورونا يمكن أن يعيش على البلاستيك لمدة تصل إلى 3 أيام، لذلك ستظل الطائرات بحاجة إلى التنظيف الشامل بين الرحلات. حاليا، تفكر شركات الطيران، فى إبقاء المقعد الأوسط فارغا، بينما تكون السعة منخفضة لضمان التباعد الاجتماعي. 

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2020-04-22

مقالات مقترحة