زناتة تحتضتن الدورة الأولى لمهرجان الراي

بحضور جماهيري حاشد ومتعطش لموسيقى الراي انطلقت السبت 29فبراير بدار الثقافة عين حرودة الدورة الأولى لمهرجان موسيقى الراي “زناتة راي” 2020″والذي تشرف على تنظيمه جمعية أصوات الثقافات، بمناسبة عيد ميلاد الأميرة لالة خديجة.

هذا الحفل الذي شارك فيه مجموعة من الفنانين المحليين من أبناء عين حرودة كالفنان غاني شيكارو أمين أنور، والموهبة يوسف دليل المعروف ب”سو”. الذين حرسوا على تقديم طبق دسم وغني من أجمل وأحب أغاني الراي المشهورة للجمهور الحاضر ، والذي تراقص على أنغامها وتفاعل معها بشكل كبير.

رئيس جمعية أصوات الثقافات زهير خموري أكد أن مهرجان “زناتة راي” انطلق بمجهودات فردية لجمعية أصوات الثقافات في غياب أي دعم من الجهات المختصة، وهو الأمر الذي وضع العديد من العراقيل أمام المهرجان، وأضاف أنه يتمنى أن يتلقى المهرجان الدعم الكافي في السنوات المقبلة حتى ينافس باقي المهرجانات الوطنية ، رغم وجود الكثير من الأفكار الجيدة والنوعية، إلا أن الإمكانيات المادية محدودة.

و”زناتة راي” هو مهرجان وليد طاقات شابة بعين حرودة يحتفي بموسيقى الراي، ويحاول أن يحذو حذو مهرجان وجدة لفن الراي في الدورات القادمة، ويطمح لاستقبال أشهر مغنيي الراي المغاربة والجزائريين حسب تصريح زهير خموري مدير المهرجان.
وختم زهير تصريحه بتقديم الشكر الجزيل للسلطات المحلية والدرك الملكي، الذين سهروا على إنجاح هذا الحدث الفني، الذي وجد تفاعلا كبيرا من طرف الجمهور الزناتي، الذي تفاعل مع أغاني أهرام الراي.
وجمعية أصوات هي جمعية ثقافية فنية تشتغل بعين حرودة والمحمدية والنواحي، تطمح لأن تكون جمعية وطنية لديها أكبر”كورال” بجهة الدار البيضاء سطات شاركت به الجمعية بعدة مهرجانات وطنية .
تعمل الجمعية على كل ما هو فني وثقافي كالشعر والمسرح والموسيقى، والأعمال الأدبية والفنية، وتضم الجمعية عدة مواهب تحاول تطوير نفسها لتمثيل عين حرودة على المستوى الوطني في جميع المجالات.كما تساهم الجمعية في تنشيط العديد من الأعمال الخيرية ودور العجزة وخيريات الأطفال، من خلال برنامج سنوي تعمل الجمعية على تحقيقه على أرض الواقع.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2020-03-02

مقالات مقترحة