بالفيديو: رجل أعمال سويسري يتبرع بنصف ثروته لأطفال متخلى عنهم ضواحي مراكش

درس بليغ في قيم الإنسانية، ذلك الذي عبر عنه رجل أعمال سويسري يقيم بالمغرب منذ سنوات، بعدما أسس لمشروع يروم الاعتناء بفئة الأطفال المتخلى عنهم ضواحي مدينة مراكش.

وقال رجل أعمال “هوبرتر” إنه فضل التبرع بمليوني يورو، وهو ما يعادل نصف ثروته، لفائدة أزيد من 100 طفل يعيشون حالة هشة بمراكش.

وذكر رجل الأعمال في تقرير إعلامي تلفزيزني، أنه يقيم منذ 10 سنوات بالمغرب، حيث تمكن من إقناع أبنائه الثلاثة، بأنه سيتبرع بنصف ثروته، قائلا “والدكم سيعطي معنى آخر لنصف ميراثه”، مشيرا إلى أنه أنفق “مليوني يورو بفرح كبير.”

أراد رجل أعمال سويسري مقيم بالمغرب أن يرد الجميل لهذا البلد من خلال التبرع بنصف ثروته لفائدة الأطفال اليتامى والمتخلى عنهم، والتي تقدر بمليوني يورو.وقال رجل الأعمال المدعو هوبرت إنه وجد قيما غير ملموسة يشعر بها كل يوم وسط المغرب، بما فيها الاحترام والحب، وهو ما دفعه لاحتضان مئة طفل يتيم ودون مأوى بجهة مراكش، ليعطي معنى آخر لميراثه.واعتبر هوبرت أن إنقاذ هؤلاء الأطفال وإسعادهم يجعل منه أسعد رجل على وجه الأرض وأبا لأكثر من مئة طفل، فقد تخلى عن الكثير من الأشياء في سويسرا وجلب أبنائه للعيش بالمغرب بحثا عن السعادة وقيم الحب والعطاء.ودعا هوبرت المحسنين والأشخاص ذوي النوايا الحسنة على السير في خطاه لتحقيق هذا المشروع الاجتماعي والإنساني، الذي يهدف بالأساس إلى بناء ملاذ آمن لهؤلاء الأطفال.

Gepostet von ‎الجالية المغربية المقيمة بسويسرا‎ am Samstag, 4. Januar 2020

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2020-01-06

مقالات مقترحة