وائل كفوري يقاضي طليقته وهذا هو السبب

تداولت تقارير إعلامية لبنانية أن الفنان وائل كفوري يعتزم تقديم دعوى عبر القضاء المستعجل، لمنع طليقته أنجيلا بشارة من الحديث عنه أو تسريب معلومات خاصة عن حياته أو نشر صور تخص ابنتيهما ميشال وميلانا.

وأوضحت التقارير أن وائل كفوري اتخذ هذا القرار، بعد قيام أنجيلا بنشر أكثر من منشور تتحدث فيه عن حقوق الأطفال لدى الأهل المطلقين، وعن حق الأم بحضانة ابنتيها، وعن القوانين الوضعية في لبنان التي لا تنصف الأم المطلقة.

كما قامت بنشر صورة لابنتيها من الكنيسة وطلبت من الله أن يحميهما، وعادت وكتبت «هل تعتقد أن الأطفال من الآباء المطلقين يستحقون المساس بحقوقهم؟ هل يدفع الأطفال ثمن قوانين الأطفال الضعيفة في لبنان».

ومنذ إعلان طلاقها من الفنان اللبناني وائل كفوري، بدأت أنجيلا بشارة بالتواجد على مواقع التواصل من خلال نشر صور لها ولأولادها وكتابة تعليقات، تتحدث عن الأمومة والحضانة والطلاق.

آخر ما نشرته أنجيلا بشارة صورة داخل الكنيسة تدعو فيها الله إلى حماية ابنتيها، ميشيل وميلانا، بعد أن كانت تحدثت في منشور سابق عن ظلم القوانين في لبنان في موضوع الحضانة.

وسبق لأنجيلا بشارة أن نشرت بوستا قبل عدة أيام، قالت فيه إن الأم تفني حياتها من أجل منح العاطفة والحنان لأولادها ولكنها تحتاج هي أيضا إلى الحماية، موضحة أنه لا يجوز استغلال الأولاد في حروب الكبار.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-07-03

مقالات مقترحة