تبادل ممثلتين مغربيتين القبل يثير ضجة واسعة على مواقع التواصل الإجتماعي

أثارت صورة مثيرة ضجة واسعة، يومه الثلاثاء، تناقلتها العديد من الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي، ويتعلق الأمر بصورة تظهر تبادل الممثلتين المغربيتين لبنى الزبال ونسرين الراضي للقبل، خلال وقوفهما على السجادة الحمراء بمهرجان كان السينمائي في دورته الـ72.

وتفاعل آلاف النشطاء الفيسبوكيين مع هذه الصورة التي تم وصفها بالصادمة، حيث تباينت الآراء بخصوصها، بين رافض لمضمونها ولطريقة تبادل الممثلتين المغربيتين للقبل خلال حضورهما لفعاليات مهرجان “كان” السينمائي، في حين اختار آخرون الدفاع عنها، مؤكدين بأن هذه القبلة “عفوية” ولا تحمل أي حمولة غير أخلاقية، معبرين عن غضبهم الشديد من التعليقات التي وصفت الراضي والزبال بـ “المثليتين”.

تجدر الإشارة إلى أن نسرين الراضي ولبنى الزبال، ظهرتا بمهرجان كان السينمائي، عقب مشاركتهما بفيلم “آدم” الذي يتناول قضية الأمهات العازبات بالمغرب.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-05-21

مقالات مقترحة