انقلاب عسكري بالسودان والإطاحة بالرئيس البشير

أبلغ ضباط من الجيش السوداني الرئيس عمر البشير، يومه الخميس، بأنه لم يعد رئيسا للجمهورية.

وأوضح موقع قناة “الجزيرة” أن القوات المسلحة السودانية، أعلنت صباح الخميس، بأنها بصدد إصدار بيان هام، بينما انتشرت آليات عسكرية في محيط القصر الجمهوري.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصادر سودانية أن الجيش أصدر تعميما لكافة وحداته أكد فيه استلامه للسلطة وشروعه في تشكيل مجلس عسكري لإدارة شؤون البلاد.

وأكدت القناة القطرية أن تقارير تحدثت عن اجتماع بين القادة العسكريين دون حضور الرئيس البشير، مشيرة إلى أن القوات المسلحة سيطرت على مقر الإذاعة والتلفزيون، في حين تفيد التقارير بأن هناك قوات عسكرية استولت على السلطة.

وأفاد مطلعون، لقناة “الجزيرة” باعتقال الفريق عبد الرحيم محمد حسين المقرب من الرئيس البشير وعلي عثمان محمد طه النائب السابق للرئيس، وكذلك أحمد محمد هارون وهو رئيس الحزب الحاكم، وعوض الجاز وهو شخصية إدارية واقتصادية، واعتقال الحرس الخاص للرئيس البشير.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-04-11

مقالات مقترحة