أبوظبي: تعيين الأميرة للا مريم سفيرة للنوايا الحسنة لمنظمة التعاون الإسلامي

ثمن وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي  السبت (2مارس)، في أبوظبي، موافقة الملك محمد السادس على تعيين الأميرة للا مريم، سفيرة للنوايا الحسنة للمنظمة في مجال تمكين مؤسسة الزواج والأسرة ومكافحة زواج القاصرات.
كما أعربوا في ختام الاجتماع ال46 لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في المنظمة، الذي نظم على مدى يومين، تحت شعار “50 عاما من التعاون الإسلامي: خارطة الطريق للإزدهار والتنمية”، عن شكرهم للعاهل المغربي لموافقته على قيام الأميرة للا مريم بهذه المهمة.
ودعا الوزراء بالمناسبة، الدول الأعضاء وأجهزة ومؤسسات منظمة التعاون الإسلامي ذات الصلة الى تقديم الدعم للأميرة من أجل إنجاح مهمتها

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-03-02

مقالات مقترحة