الطفل العبقري “إيدر مطيع” يسافر للدار البيضاء لمتابعة دراسته بمعهد عال ببوسكورة

على إثر تداول عدد من الصفحات الفيسبوكية والمواقع الإلكترونية لخبر مغادرة النابغة المغربي ذي الأصول التزنيتية “إيدر مطيع” لأرض الوطن، كشفت مصادر مطلعة أن أصغر مبرمج مغربي لم يغادر لأي دولة كما ادعى البعض وروج له، نافيا جملة وتفصيلا كل هذه الأخبار المتداولة.

وأن كل ما في الأمر أن “إيدر” تلقى دعوة خاصة من إحدى المعاهد العليا بمدينة الدار البيضاء “london acadimy” للدراسة فيه وانتقل برفقة أحد أفراد أسرته عبر طائرة من مدينة أكادير صوب العاصمة الاقتصادية للتعرف على المعهد وطريقة اشتغاله وطاقمه التربوي في أفق اجتيازه لامتحان الولوج بعد غد الأحد والتقط صورة داخل الطائرة وهو ما أوله البعض على أن “العبقري الصغير” في البرمجيات واللغة الإنجليزية غادر أرض الوطن وأخذت الصورة أبعادا أخرى غير تلك التي التقطت من أجلها.

 

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-03-02

مقالات مقترحة