اعتقال عشرات الصحفيين الرافضين للعهدة الخامسة في الجزائر

اعتقلت قوات الأمن الجزائرية 12 صحفيا على الأقل اليوم الخميس بالجزائر العاصمة حيث نظم حوالي مائة صحفي من وسائل إعلام مكتوبة وسمعية ومرئية من القطاعين العام والخاص مظاهرة احتجاجية للتنديد بالرقابة على الصحافة والإعلام.

واعتقلت الشرطة الجزائرية صحفيين كانوا ضمن الاعتصام في ساحة “حرية الصحافة”، وسط الجزائر، احتجاجا على ممارسة السلطات للرقابة على الإعلام، كما اشتكوا من ظروف العمل والضغوط التي تمارس عليهم من رؤسائهم خلال أدائهم لمهامهم وتأتي احتجاجات الصحفيين هذه بعد يومين من حركة احتجاجية مماثلة قام بها صحفيو الإذاعة الجزائرية أمام مقر الإذاعة الوطنية، وبعد يوم واحد فقط من الاحتجاج الذي نظمه عمال التلفزيون، والذين دعوا إلى حرية التعبير والكف عن سياسة “تكميم الأفواه”، التي يمارسها المسؤولون والسلطة وتشهد الجزائر منذ أيام حركة احتجاج شارك فيها الآلاف ودعوا إلى تعزيز الديمقراطية ورفض ترشح الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة إلى عهدة رئاسية خامسة.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-02-28

مقالات مقترحة