“ديكاتلون” تتخلى عن تسويق الحجاب الرياضي في فرنسا

إثر الجدل الذي خلفه إطلاق وتسويق “حجاب للرياضيات” في فرنسا، الموجه للعداءات أعلنت مجموعة “ديكاتلون” الفرنسية، مساء أمس الثلاثاء، على لسان مديرها أنها تخلت عن نيتها في تسويق المنتوج.

المنتوج الذي سبق تسويقه في المغرب، والذي كان من المنتظر أن تطرحه “ديكاتلون” في فرنسا في الأسابيع المقبلة، خلق جدلا في المجتمع الفرنسي، مما اضطر الشركة للتخلي عن الفكرة.

وقال مدير التواصل في مجموعة “ديكاتلون”، كزافييه ريفوار، في تصريح صحفي، “قررنا مساء الثلاثاء عدم تسويق هذا المنتج في الوقت الراهن في فرنسا”، مؤكدا، “نحن ملتزمون بجعل الرياضة متاحة لجميع النساء حول العالم إنه التزام اجتماعي نتحمل مسؤوليته”.

وأوضح ذات المتحدث أن “الإقبال الكبير على هذا المنتج دفعنا لطرحه على نطاق أوسع”، مشددا على أن المنتج “يبقي الوجه ظاهرا” ويغطي الشعر والعنق والرقبة.

وأعلنت الشركة عبر صفحتها الرسمية، النسخة الفرنسية، عن تعليق مشروع تسويق هذا المنتج في فرنسا، موضحة أن هذا المنتوج جاء استجابة للاحتياجات المعبر عنها من قبل المستخدمين المغاربة.

وقد أثار الإعلان عن قرب تسويق هذا المنتج في فرنسا جدلا كبيرا، إذ قالت وزيرة الصحة أنييس بوزان إن “القانون لا يحظر” هذا المنتج”، لكن هذه السلعة تطرح “رؤية للمرأة لا أشاركها، أي شيء يمكنه أن يسبب تمييزا يزعجني كنت أفضل ألا تروج علامة تجارية فرنسية للحجاب”

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-02-27

مقالات مقترحة