“مارادونا” يغادر المستشفى بعد خضوعه لعملية جراحية

غادر يوم  السبت “دييغو مارادونا” أحد مستشفيات العاصمة “بوينوس أيريس” بعد خضوعه لعملية جراحية على مستوى المعدة تكللت بالنجاح حسب وسائل إعلام أرجنتينية

وكشفت المصادر نفسها أن الأطباء اكتشفوا في 04 يناير الجاري نزيفا داخليا في معدة مارادونا أثناء إجراء فحوصات روتينية، من ضمنها فحص بالمنظار لمعدته، بسبب إجراء عملية جراحية سابقة على مستواها.

وأضافت أن الجراحة، التى كانت بهدف علاج إصابة مارادونا بفتق تسبب فى النزيف، لم تكن حرجة لكن الأطباء لجؤوا لها من أجل علاج “المشاكل” التى ظهرت بسبب النزيف.

وقال ماتياس مورلا، محامي مارادونا، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، “انتهت العملية الجراحية التي خضع لها دييغو مارادونا (…) الأمور سارت على ما يرام”.

وعانى مارادونا من عدد من المتاعب الصحية خلال السنوات الاخيرة، وكان أحد أطبائه قد أكد قبل نحو ثلاثة أشهر الحاجة لجراحة على مستوى القدم بسبب التهاب حاد في مفاصل الدولي الأرجنتيني السابق.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-01-14

قم بنشر تعليق

مقالات مقترحة