شابان قاما بالسطو على فيلا “باشا” وهذا ما تمت سرقته

قامت عناصر المنطقة الأمنية بميدلت بتنسيق مع مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي زايدة،  باعتقال جانحين من ذوي السوابق القضائية، أحدهما قاصر، نفذا عملية سطو خطيرة استهدفت فيلا وظيفية خاصة برئيس إحدى الدوائر الترابية بإقليم ميدلت، واستوليا على بندقية صيد وخراطيش ومبلغ مالي وشيك بنكي ومتعلقات أخرى ليلة الأربعاء الماضي

وتبعا لتفاصيل إعادة تمثيل الجريمة التي أشرف عليها، يوم السبت، مسؤول قضائي وكبار المنطقة الأمنية والدرك الملكي والإدارة الترابية، فقد استغلا الجانحان غياب الباشا عن الفيلا بحكم تواجده في العمل، ليتسلل المتهم القاصر عبر سور الفيلا قبل أن يلحق به شريكه العشريني، ويداهما الفيلا بعد كسر أقفال باب المطبخ والشروع في العبث بمتعلقات الباشا وسرقة بندقية صيد وخراطيش نارية.

وأكدت المعطيات نفسها، أن المتهمين اللذين سبق لهما قضاء عقوبات سجنية بتهم السرقة والاعتداءات المسلحة، قاما بسرقة السلاح الناري والتقطا به صورا كثيرة عثر عليها موثقة ضمن مفكرة هاتفهما بعد حجزه وتفتيشه من طرف السلطات الأمنية مباشرة بعد اعتقالهما.

وتم الاحتفاظ بالموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية لصالح البحث الذي تجريه المصالح الأمنية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، قبل عرضهما، صباح اليوم الاثنين، على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمكناس، لأجل تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة باستعمال السلاح، علما انه جرى الاستماع لضحايا آخرين، بينهم فتاة تعرضوا للسرقة والاعتداء تحت التهديد بالسلاح الناري بعد سرقته من فيلا الباشا.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2019-01-14

مقالات مقترحة