فرنسا تشيد بمقترح الملك لفتح حوار مع الجزائر

أكدت فرنسا يوم الخميس، أنها تلقت ” باهتمام بالغ ” مقترح صاحب الجلالة الملك محمد السادس المتعلق ب”حوار متجدد مع الجزائر”.

وقالت الناطقة باسم وزارة أروبا والشؤون الخارجية الفرنسية ان “فرنسا عبرت دوما عن أملها في تعزيز الروابط بين المغرب والجزائر، الذين يعتبران شريكين هامين تربطنا معهما روابط كثيفة واستثنائية.”

وبخصوص ملف الصحراء، يضيف المصدر ، فان فرنسا تجدد دعمها لجهود الوساطة التي يقوم بها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، وتشيد بأفق مائدة مستديرة تمهيدية بجنيف في دجنبر المقبل.

وذكرت من ناحية أخرى بالتصريحات التي أدلى بها الرئيس إيمانويل ماكرون خلال زيارة الدولة التي قام بها لتونس في فاتح فبراير الماضي والتي يؤكد فيها ان ” الاتحاد المغاربي لن يكتب له النجاح اذا ظل منقسما ،اذا لم يعد الطريق من الشرق الى الغرب موجودا. أدرك الخلافات الموجودة، وأعرف كل أسباب عدم الاتفاق، لكن أعي جيدا ما يمكن أن تحمله الوحدة المغاربية”.

وجاءت تصريحات الناطقة باسم وزارة أروبا والشؤون الخارجية الفرنسية،ردا على سؤال، خلال اللقاء الصحافي الالكتروني اليومي، على سؤال بشأن مقترح صاحب الجلالة الملك محمد السادس، باحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور مع الجزائر.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس قد أكد في خطابه بمناسبة الذكرى ال43 للمسيرة الخضراء، على استعداد المغرب ل”حوار مباشر وصريح “مع الجزائر، مقترحا في هذا الصدد إحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور، من اجل تجاوز “الخلافات الظرفية” التي تعيق تطور العلاقات الثنائية.

تم النشر بواسطة المملكة / تاريخ النشـر: 2018-11-10

قم بنشر تعليق

مقالات مقترحة